اخر الاخبار:
  • "بلدية الشارقة" تعلن عن مجانية المواقف العامة يومي 1 و2 ديسمبر بمناسبة عطلة اليوم الوطني ال50
  • بلدية الشارقة تطلق " الخارطة الايجارية" لمدينة الشارقة وتتيحها لمختلف الفئات في السوق العقاري
  • بلدية الشارقة تزيّن الشوارع والميادين ابتهاجاً باليوم الوطني ال50
  • "بلدية الشارقة" تبدأ حملة لإزالة أشجار الغوّيف لتعدد مخاطرها وأضرارها
  • بلدية الشارقة توفر 3731 موقف خاضع للرسوم خلال 9 أشهر
  • المجلس البلدي وبلدية الشارقة يجددان الولاء للوطن وقيادته بالاحتفاء بيوم العلم
  • بلدية الشارقة تطلق حملة لتوعية أصحاب العقود الإيجارية غير المصدقة بتصديقها
  • المجلس البلدي وبلدية مدينة الشارقة يفتتحان حديقة النوف 2 على مساحة 76 ألف متر مربع
  • بلدية الشارقة تبدأ حملة واسعة لرصد وإزالة المباني المهجورة
  • بلدية الشارقة تعقد اجتماعاً تنسيقياً مع قضاة لجان فض المنازعات الإيجارية وتناقش عدداً من المواضيع والخطط والأهداف

تمكين الوصول

تغيير حجم النص

استخدم الأزرار لتكبير حجم النص وتصغيره

خيارات الوصول

استخدم زر التبديل أدناه لتبديل التباين.

ألوان كاملة
عكس الألوان
الرمادي الألوان

تمكين الوصول إلى

العنوان الفرعي استمع إلى محتويات الصفحة بالنقر على زر القراءة

تعرف على المزيد

لمعرفة المزيد حول تمكين الوصول يرجى الاطلاع على

المجلس البلدي وبلدية الشارقة يجددان الولاء للوطن وقيادته بالاحتفاء بيوم العلم

11/4/2021


احتفل المجلس البلدي وبلدية مدينة الشارقة بيوم العلم، حيث شهدت الساحة الأمامية لمبنى البلدية في منطقة المصلى رفع علم الدولة وسط مشاعر من العز والفخر، بحضور سالم علي المهيري رئيس المجلس البلدي وأعضاء المجلس ومساعدي مدير عام بلدية مدينة الشارقة ولفيف من الموظفين الذين شاركوا بالاحتفاء بهذه المناسبة الخالدة.
وأكد سالم علي المهيري أن هذه المناسبة يتجدد بها الولاء والانتماء لقيادتنا الحكيمة وللوطن ورايته الشامخة التي تخفق قلوبنا حباً وانتماءً لها وفخراً بها، كما تتجسد بها أسمى معاني الوحدة والانتماء المتجذرة في نفوس أبناء الدولة، حيث تمثل راية الدولة رمزاً للعزة والفخر والشموخ والسيادة والوحدة، مشيراً إلى أن الاحتفال بهذا اليوم ينطلق من الثوابت الوطنية وينبع من قيم الولاء والانتماء للوطن وقيادته.
وأشار المهيري إلى أن الاحتفال هذا العام يأتي استثنائياً تزامناً مع استعدادات الدولة للاحتفال بعيدها الوطني ال50 ويوبيلها الذهبي، فعلى مدار 50 عاماً تبوأت دولتنا مكانة مرموقة وأصبحت نموذجاً يحتذى به لكل دول العالم، وباتت ترسم المستقبل واقعاً، فما حققته من إنجازات وما شهدته من نهضة في كافة المجالات يعزز فينا روح الولاء والانتماء والفخر .