اخر الاخبار:
  • بلدية الشارقة تشارك في اليوم العالمي للجودة وتؤكد أنها نهج عمل تسير عليه
  • بلدية مدينة الشارقة تفتتح صالة رياضية لموظفيها
  • بلدية الشارقة تتسلم عضوية شبكة حماية الطفولة
  • المجلس البلدي وبلدية الشارقة يشاركان باحتفالات يوم العلم
  • ترسيخاً للذكاء الاصطناعي بلدية الشارقة تطلق مشاريعها الرقمية في جيتكس
  • بلدية الشارقة تبدأ استعداداتها لاستقبال موسم الأمطار
  • بلدية الشارقة تفتتح مرسماً هندسياً يقدم 14 خدمة لإسعاد المتعاملين
  • بلدية الشارقة تستضيف رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى في جلسة حوارية
  • بلدية الشارقة تحوّل لوحات إعلانية للعمل بالطاقة الشمسية
  • بلدية الشارقة توقع مذكرة تفاهم مع اتصالات

تمكين الوصول

تغيير حجم النص

استخدم الأزرار لتكبير حجم النص وتصغيره

خيارات الوصول

استخدم زر التبديل أدناه لتبديل التباين.

ألوان كاملة
عكس الألوان
الرمادي الألوان

تمكين الوصول إلى

العنوان الفرعي استمع إلى محتويات الصفحة بالنقر على زر القراءة

تعرف على المزيد

لمعرفة المزيد حول تمكين الوصول يرجى الاطلاع على

بلدية الشارقة تنظم مبادرة طبق الخير للمساهمة في العمل الخيري

3/13/2018

نظمت بلدية مدينة مدينة الشارقة في مبنى التنظيم الإيجاري صباح اليوم مبادرة خيرية، تحت عنوان "طبق الخير" بالتعاون مع جمعية الشارقة الخيرية، حيث تم خلالها قيام عدد من موظفات البلدية بإعداد أطباق من المأكولات، وبيعها ليعود ريعها إلى "الشارقة الخيرية"، حيث لاقت المبادرة اقبالاً من المراجعين للمبنى لشراء اطباق من المأكولات بهدف تقديم الدعم للفقراء والمحتاجين عبر منصة البلدية ومنصات الجمعيات الخيرية التي تسهم بشكل كبير في توفير احتياجات الأسر المتعففة.
وأكد علي عبيد الحمودي مدير إدارة التفاعل المؤسسي في بلدية مدينة الشارقة، أن البلدية تولي أهمية كبيرة بتقديم المساعدات بمختلف أشكالها، والمساهمة بشكل كبير مع الجمعيات الخيرية لتقديم الدعم لمن يحتاجونه، وهو ما يأتي ضمن استراتيجية البلدية ومساهمتها الفاعلة في المجتمع، ومن هنا جاءت مبادرة طبق الخير والتي استمرت لعدة ساعات، لتكرس مساهمة البلدية في العمل الخيري بمختلف أشكاله، وايماناً منها بضرورة مشاركة الشخص المقتدر على مساعدة من هم بحاجة للمساعدة وشكر نعمة الله التي أنعم عليه بها.
وأشار الحمودي إلى أن هذه المبادرة تعمل على تشجيع الموظفين في البلدية على تقديم الدعم والمساهمة في الأعمال الخيرية من خلال إحضار أصناف من المأكولات يتم تجهيزها داخل المنزل، ثم بيعها وتقديم ريعها كاملاً لجمعية الشارقة الخيرية، التي تبذل جهوداً كبيرة في التواصل مع مختلف فئات المجتمع والمؤسسات في الدولة لجمع أكبر قدر ممكن من المساعدات ومد يد العون لكل محتاج وفقير.
وأوضح مدير إدارة التفاعل المؤسسي في بلدية مدينة الشارقة أن ثقافة العمل الخيري متأصلة لدى الشعب الإماراتي، وهو نهج القيادة الحكيمة والرشيدة، التي وصلت مساعداتها إلى شتى بقاع الأرض، وعلى هذا النهج سار كل مواطن على أرض الدولة، وأصبح العمل الخيري وتقديم المساعدات، سمة من سمات المجتمع الإماراتي، وباتت الإمارات نموذجاً يحتذى به في تقديم الدعم للشعوب الفقيرة، فالعمل الخيري قيمة إنسانية كبرى تتمثل في العطاء والبذل بكل أشكاله، كما انه سلوك حضاري حي لا ينمو سوى في المجتمعات التي تنعم بمستويات متقدمة من الثقافة والوعي والمسؤولية كدولتنا الغالية.​